• Accueil
  • > Non classé
  • > يحدث في الامارة النقابية بتطاوين :عضو مكتب تنفيذي يطرد من مكتب الكاتب العام ومحاولة للاعتداء عليه بحذاء

يحدث في الامارة النقابية بتطاوين :عضو مكتب تنفيذي يطرد من مكتب الكاتب العام ومحاولة للاعتداء عليه بحذاء

طالب النقابيون في تطاوين  ومنذ صعود المكتب التنفيذي الحالي إلى دفة القيادة أي منذ قرابة 3 سنوات  بعقد هيئة إدارية جهوية لتدارس الوضع النقابي في الجهة  لكن القيادة النقابية الجهوية  كانت تتهرب باستمرار من هذا المطلب  واخيرا  تمت الاستجابة  الى بعض من هذا المطلب بعقد مجلس جهوي  وخلال هذا المجلس طفت على السطح الخلافات والتجاذبات التي تشق  المكتب التنفيذي الجهوي الى حد أن بعض النقابيين طالب بعقد مؤتمر استثنائي .

بعد هذا المجلس عمد الكاتب العام للاتحاد الجهوي الى تهميش وإقصاء كل معارضيه بمن  فيهم  أعضاء المكتب التنفيذي  الجهوي وأصبح يعقد الاجتماعات دون تشريكهم واستشارتهم  وبالتالي  تحولت اجتماعات المكتب التنفيذي الى اجتماعات على مقاس المكتب التنفيذي او ما اصبح يعرف بالمكتب التنفيذي المصغر .

واخر  ما وقع ان عضو   المكتب التنفيذي  المكلف بالقطاع الخاص دخل الى مكتب الكاتب العام  لترتيب جلسة  في شان نقابي يخص قطاعه إلا أن الكاتب العام حاول طرده وتصاعدت وتيرة النقاش في المكتب عندها  نزع عضو المكتب التنفيذي المكلف بالنظام الداخلي ونزع حذائه وهم بضرب زميله عضو المكتب المكلف  بالقطاع الخاص لولا تدخل كاتب عام نقابة اساسية  كان حاضرا لهذا المشهد النقابي السوريالي علما ان الكاتب العام خلال هذا النقاش الساخن حلف بأغلظ  الإيمان ان عضو المكتب المكلف بالقطاع الخاص   لن يحضر معه أي اجتماع  على طاولة واحدة مهما فعل .

تذكرنا هذه التصرفات وهذا المشهد ببعض من تصرفات  ملوك اوروبا  في القرون الوسطى مثل ملك فرنسا  الذي قال ذات مرة  » القانون هو انا  » وقد  خلفت  هذه الواقعة  استياءا كبيرا  لدى الشارع النقابي في تطاوين  وتندرا  أيضا بما ان بعض النقابيين اصبح يتحدث عن الإمارة النقابية في تطاوين بما ان الكاتب العام يتصرف وفقا لاهوائه  ودون الرجوع إلى قوانين  المنظمة  وأخلاق النقابيين.

هل يتحرك الاتحاد العام لوقف  هذه المهزلة ؟  ويوقف هذه العربدة عند حدها …

نقابي

تطاوين

Laisser un commentaire